الأربعاء، 23 مارس، 2011

المحاماة ..في ندوة كلية الحقوق –جامعة الموصل

المحاماة ..في ندوة كلية الحقوق –جامعة الموصل



ا.د.إبراهيم خليل العلاف


أستاذ التاريخ الحديث-جامعة الموصل


ليس من شك، في أن المحاماة كمهنة وكرسالة ،"سبيلا للحق وضمانة للعدالة " .ومن هذا المنطلق ،وتحت هذا الشعار، نظمت كلية الحقوق بجامعة الموصل ندوتها العلمية التاسعة يوم الأحد الموافق لليوم 20 من آذار سنة 2011 على قاعة الشهيدة الدكتورة ليلى عبد الله سعيد ،وبحضور نخبة من الباحثين ،والمحامين، وأساتذة القانون ،وبعض المسؤولين في الجامعة يتقدمهم الأستاذ الدكتور أبي سعيد الديوه جي رئيس الجامعة .وقد افتتحت الندوة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم ثم توالت كلمات الافتتاح .وألقى السيد عميد الكلية الدكتور أكرم محمود حسين كلمته التي تناول فيها أهداف الندوة، ومحاورها، وأهميتها ،خاصة في مثل ظروفنا الراهنة حيث باتت الحاجة إلى المحامي وتحقيق العدل مسألة ليست مهنية وإنما وطنية .


على هامش الندوة ، كرم السيد رئيس الجامعة لمناسبة شفاءه وعودته إلى عمله .كما كرم الأستاذ كمال حمدون ملا علو نقيب المحامين العراقيين الأسبق. وكذلك كرمت السيدة نفال نفلان الطائي منتدب غرفة محامي الموصل وهذا تقليد تحمد عليه الكلية.


توزعت بحوث الندوة على جلستين ترأس الجلسة الأولى الدكتور القاضي احمد محمد الحريثي .في حين ترأس الجلسة الثانية المحامي أنس محمود الزرري .وقد ألقيت في الندوة بحوث مهمة منها بحث الدكتور طلال البدراني "المحامي المنتدب في التشريع العراقي " ،وبحث الدكتور محمد عباس الزبيدي "دور كلية الحقوق بجامعة الموصل في إعداد وتأهيل المحامين " ،وبحث المحامي خليل إبراهيم الحيالي "دور نقابة المحامين في تطوير مهنة المحاماة " ،وبحث السيد صدام خزعل يحيى "التنظيم القانوني لاحتساب ممارسة مهنة المحاماة خدمة وظيفية فعلية " وبحث الدكتور عمار سعدون المشهداني " معوقات عمل المكتب الاستشاري القانوني " .


إن مهنة المحاماة مهنة سامية ،ورفيعة فهي ضمانة لتحقيق العدالة ،وإحقاق الحق، ودعامة لنصرة المظلوم، لكنها في الوقت نفسه وسيلة بيد البعض لهدر الحقوق ،وقناة لإفلات المجرمين من قبضة العدالة .وقد يتحقق هذا إذا سلك المحامي سلوكيات غير أمينة ونظيفة .


لذلك أكدت الندوة أهمية إعداد المحامي إعدادا مهنيا قويا وتسليحه بأخلاقيات تتيح له ممارسة مهنته على الوجه المطلوب .وكما هو معروف فأن مهنة المحاماة تواجه مشكلات ومعوقات تقف في طريق تحقيق المهنة أهدافها السامية .ومن هنا فالندوة من خلال البحوث التي ألقيت فيها والتوصيات التي خرجت بها سلطت الضوء على واقع المهنة والإشكاليات التي تعترضها والحلول الناجعة لجعلها تحتل مكانها المتميز في المجتمع .


موقع ملتقى أبناء الموصل وهو يرصد هذه الندوة العلمية يبارك لكلية الحقوق النجاح الذي حققته الندوة وخاصة في مجال إفساح المجال للتلاحم بين النظرية والتطبيق .


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق