السبت، 25 أغسطس، 2012

في ذكرى رحيل الدكتورة عالية احمد سوسة


في ذكرى رحيل الدكتورة عالية احمد سوسة 
في 19 اب 2003 اي قبل تسع سنوات ، رحلت المؤرخة العراقية الدكتورة عالية احمد سوسة (54 سنة ) في تفجير مقر بعثة الامم المتحدة في فندق القناة ببغداد سنة 2004 وكانت انذاك تعمل موظفة في البنك الدولي والدكتورة عالية احمد سوسة عملت استاذة في قسم التاريخ بكلية الاداب -جامعة بغداد ولها كتابات ودراسات عديدة ووالدها هو العلامة الاستاذ الدكتور احمد سوسة وقد شاركتها في عدد من مناقشات اطروحات الدراسات العليا كانت تتمتع بثقافة عالية وبخلق قويم لها بنت اسمها سارة وقد احبت بغداد وتراثها حبا جما وكانت تطوف في ازقة بغداد واحيائها وتسجل انطباعاتها ولم يمهلها القدر لاكمال مشروع كتابها عن بغداد ..وكثيرا ما حاورت والدها في كتبه المثيرة للجدل وخاصة كتابه عن اليهود وقد نشرت مذكراته وكانت تزمع اعادة طبع مؤلفات والدها التي نفذت من الاسواق ..رحم الله زميلتنا الدكتورة عالية وانا لله وانا اليه راجعون . 

هناك 3 تعليقات:

  1. رحمها الله ورحم والدها لقداغنا المكتبةبمالفاته القيمة

    ردحذف
  2. الله يرحمه ويرحم والدها علامه العراق

    ردحذف
  3. رحمها الله ورحم والدها لحبهما واخﻻصهما للعراق وامة العرب

    ردحذف