الخميس، 8 يونيو 2017

الانسان المثقف العراقي اليوم يجب ان يكون ايجابيا وان يقوم بحملة تنويرية وان لايكون محبطا

الانسان المثقف العراقي اليوم يجب ان يكون ايجابيا وان يقوم بحملة تنويرية وان لايكون محبطا يلقي الاشياء على عواهنها أو أن يكتفي بإلقاء اللوم على الحكومة ويبدأ بكيل التهم على هذا وذاك ايها الاحبة انا عندما اكتب منشورا فبقصد التوعية والتنبيه والتذكير وارجو منكم ان تساعدوني بالكلمة وبتأييد الشيء الايجابي البناء الإنسان هو محور الحركة ونحن وانا وانت وهي وهو من يبني ويقدم واذا ما اجتمعنا على كلمة واحدة نشكل ما يسمى في الغرب (الرأي العام ) والرأي العام قوة ضاغطة ولابد ان يلتفت الينا من بيده الامر .لايكفي ان نقول قد اسمعت لو ناديت حيا ولاينفع ان نقول ما ينفع الكلام ولايكفي ان نسب ونشتم ونولول لابد ان نكون ايجابيين ارجو من بعض الأحبة ان لايحبطوا حركتنا بمثل هذا الكلام السلبي لابد أن نكون فاعلين ومؤثرين وبنائين .دمتم بعز

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق