الثلاثاء، 1 أغسطس 2017

كلُّ الحياة سياساتٌ وأنظمةٌ شعر :ا.د. عبد الوهاب محمد علي العدواني

كلُّ الحياة سياساتٌ وأنظمةٌ 
شعر :ا.د. عبد الوهاب محمد علي العدواني
تُدعى .. فتذهبَُ مسروراً و مبتهجاً
وقد تُسرُّ .. وقد تسْـتا و تمتعِضُ
هذا كثيرٌ .. و هذا جدُّ محتمَلٌ
والناسُ فيه شَتاتٌ كيفما اغْترضُوا
كلٌّ له رؤيةٌ في الأمرِ تبعثُهُ
و جوهرُ الأمرِ قد يُودي به عرَضُ
ما أضيعَ الناسَ .. و الآدابُ شآنُهُمُ
إنْ فاتَهمْ من رُسومِ الحالِ مفتَرَضُ
علمُ الجماعةِ آدابٌ مقرّرةٌ
وكلُّ علمٍ له فِي سرّهَ غرَضُ
كما له رُخَصٌ صُغرى .. و أكبرُها
َلا ينقُضُ العزمَ .. والمعزوم يعترِضُ
فإنْ دُعيتَ أجِبْ .. فالأنُسُ مطلبُهُ
سرَّاءُ قلبٍ .. بضُرِّ القطعِ ينقبِضُ
فإنْ وجدتَ رؤوسَ الأمرِ قد فقَدوا
حالَ التوازنِ .. فاعلمْ أنَّهمْ مرِضوا
الجهلُ أمرضَ فيهمْ طيبَ أمرِهِمِ
فضيّعوه .. عداكَ الجهلُ والمرضُ
كلُّ الحياةِ سياساتٌ .. و أنظمةٌ
واللهُ يلْهَمُ .. و المخلوقُ يبتعِضُ
و قد يجيءُ خَيارٌ منهُ ذا ألَقٍ
و منهُ - إن سَاء - مشنوءٌ ومحتمَضُ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق